الحلقات المسجلة

حلقات مباشر عام 2008

حلقات مباشر عام 2009

حلقات مباشر عام 2010

 
 
رقم الحلقة

152

التاريـخ

الجمعة 5 فبراير 2010

الموضوع

توثيق ماجاء بالحلقة السابقة حول الفقه الخاص بالقمل وتفلية الرأس

إرشادات للتحميل على جهازك

ـ إضغط زر الماوس الأيمن على صورة الكمبيوتر / وورد

ـ إختر ...Save Link as

ـ إتبع الإرشادات فى نافذة الإختيار

 

 ـ القمل فى الإسلام.

 ـ أسباب الإصابة بالقمل.

 ـ الفقه الخاص بالقمل.

 ـ علاج القمل، خطورة القمل.

 ـ الموضوع الروحى (عقوبة الخطية).

 ـ التعليق على الشيخ خالد الجندى (تيار التنصير، عجز الشيوخ). 

فيديو

حمّل فى جهازك
صوت حمّل فى جهازك
الموضوع كتابة حمّل فى جهازك
 

(152)

الجمعة 5 فبراير 2010م

تابع (سلسلة السرقات القرآنية)

توثيق ماجاء بالحلقة السابقة حول الفقه الخاص بالقمل وتفلية الرأس

(1) المضيف: 1ـ مرحبا بكم أيها الأحباء المشاهدين لبرنامج حوار الحق على الهواء مباشرة، من قناة الحياة الفضائية. ومعنا كالمعتاد أبونا القمص زكريا بطرس. 2ـ هل ترفع لنا طلبة في بداية البرنامج؟

(أبونا): "أيها المخلص المحب، نصلي اليوم من أجل خلاص سوريا ليعرفوك ويتمتعوا بشخصك، ولك كل المجد آمين"

(2) المضيف: هل يمكن أن تلخص لنا الحلقة الماضية؟

الإجابة: (1) بدأت في الحديث عن سرقة محمد للعقائد والشرائع الإسرائيلية والهرطوقية ومنها: أسطورة الميزان أسطورة الإسراء والمعراج أسطورة سبع سماوات وسبع أرضيين وسبع أبواب جهنم.

(3) المضيف: وفيما ستكلمنا اليوم؟         

الإجابة: (1) في الواقع أنه بعد الحلقة الماضية صار اعتراض شديد على العبارة التي ذكرتها عن محمد أن رأسه كانت مليئة بالقمل حتى أنه كان يذهب لإمراة تفليه (2) واعتبروا كلامي إهانة شديدة للرسول (3) واتهموني بالكذب بدليل أنني لم أذكر أي مرجع لذلك (4) ولهذا أريد أن أبرئ ساحتي من أي تهمة (5) ففضلت أن أورد بعضا من الأدلة والبراهين موثقة من كتب التراث الإسلامي (6) وبعد ذلك أوضح الفقه الخاص بالقمل وتفلية الرأس منه والشرائع الخاصة بذلك (7) ففي الواقع يوجد علاوة على فقه دورات المياه أو المراحيض في الإسلام، التي ذكرها د. عمارة، هناك فقه القمل وشريعة التخلص منه (8) ولكن أريد من المشاهدين الذين يقرفون لا يستمعوا لهذه الحلقة، وكذلك الذين يجلسون على موائد الطعام الآن فالأمر مقرف أكثر من اللازم، وقد أعذر من أنذر (9) كما أرجو أن لا يقول لي أحد: الله يقرفك، فأنني مجرد قارئ لكلام مقرف، وينبغي أن يعود المشاهد باللائمة على صاحب هذا القرف. (10) والعجيب أنهم يرموننا بالوساخة والنجاسة (11) فهل هذا نوع من الإسقاط؟

أولا: القمل في الإسلام

(1) القمل في رأس محمد

(4) المضيف: بداية أذكر لنا المراجع التي تتكلم عن وجود القمل في رأس محمد.

الإجابة: (1) جاء في (سنن أبي داود السجستاني ج 3 ص 179) و (سنن البيهقي الكبرى ج6 ص156) و (جامع الأصول لابن الأثير ج9 ص625) وغيرها "عن زَيْنَبَ [اختلفوا إن كانت بنت جحش أم غيرها] أنها كانت تَفْلِي رَأْسَ رسول اللَّهِ وعنده إمرأة عثمان بن عفان .." (2) وجاء في (المعجم الكبير للطبراني ج 23 ص 321) "عن أُمِّ سَلَمَةَ أنها كانت تُفَلِّي رَأْسَ رسول اللَّهِ فَجَاءَتْ زَيْنَبُ امْرَأَةُ عبد اللَّهِ بن مَسْعُودٍ فَجَعَلَتْ تُكَلِّمُنِي وَأُكَلِّمُهَا، وَرَفَعْتُ بَصَرِي إِلَيْهَا، فقال رسول اللَّهِ أَقْبِلِي على فِلايَتِكِ فَإِنَّكِ لَسْتِ تُكَلِّمِينهَا بِعَيْنَيْك" (3) وجاء في (كشف المشكل من حديث الصحيحين لابن الجوزي ج 4 ص 468) "كان النبي يُقِيِّل في بيت خالة أنس بن مالك وكانت تفلي رأس رسول الله .. (4) وقد روى أبو عمر بن عبد البر في كتاب 'التمهيد' عن ابن وهب: إن أم حرام كان يقيل عندها الرسول وينام في حجرها، وتفلي رأسه" (5) وفي (الدر المنثور لجلال الدين السيوطي ج 8 ص 74) "عن عِكرمة إن امرأة أخي عبادة بن الصامت جاءت إلى رسول الله تشكو زوجها وامرأة تفلي رأس رسول الله فرفع رسول الله نظره إلى السماء فقالت التي تفلي لامرأة أخي عبادة بن الصامت واسمها خولة بنت ثعلبة يا خولة ألا تسكتي فقد ترينه ينظر إلى السماء"

(5) المضيف: كم إمرأة كانت تفلي رأس محمد؟

الإجابة: (1) رأينا خمسة من النساء زينب وأم سلمة وخالة أنس بن مالك وأم حرام وإمرأة لم يذكر إسمها. (2) هذا ما ذكر في المراجع التي أوردتها وبالتأكيد إذا فحصت كتبا أخرى لوجدت المزيد. (3) ويلاحظ أن محمد كان متلذذا بعملية التفلية، فانتهر أم سلمه لأنها توقفت ريثما ترد على زينب إمرأة عبد الله بن مسعود، وكذلك أبدى استياءه من خولة بنت ثعلبة التي شغلت المرأة التي تفليه. (4) برضه النصارى هم الوسخين؟

(6) المضيف: قلت أنهم كانوا يتلذذون بتفلية القمل. فهل لديك دليل؟

الإجابة: طبعا، وأكتفي بذكر ما جاء في كتاب (الحيوان للجاحظ ج 5 ص 383) (1) "رأيت مرةً أنا وجعفر بن سعيد بقَّالا في العتيقة وإذا امرأته جالسةٌ بين يديه وزوجها يحدَّثها وهي [عزيزي المشاهد: الحتة دي مقرفة، فهل تريد أن تسمعها؟] يقول: وهي تفلِّي جيْبَها، وقد جمعت بين إبهامها وسَبَّابتها عدَّة قمل فوضعتها على ظفرِ إبهامهِا الأيسر، ثم قلبت عليها ظفرها الأيمن فشدخَتْها به، فسُمِعَتُ لها فَرقعةً. (2) فقلت لجعفر: فما منعها أن تضَعَها بين حَجَرين قال: لها لذةٌ في هذه الفرقعة والمباشرةُ أبلغُ عندها في اللذة (3) فقلت: فما تكرهُ مكانَ زوجها قال: لولا أن زوجها يُعجبُ بذلك لنهاها" (4) [تعليق] حاجة بصراحة مقرفة وبرضه النصارى هم الوسخين؟

(2) أسباب الإصابة بالقمل

(7) المضيف: هل ذَكَرَت كتب التراث أسباب إصابة الإنسان بالقمل؟

الإجابة: نعم (1) فقد جاء في كتاب (الحيوان للجاحظ ج 5 ص 371و372) "قال أبو قطيفة لأصحابه: أتدرون ما يذْرأ [أي يُوْجِد] القمل قالوا: لا نعرف. قال: ذاك واللّه من قلة عنايتكم بما يُصلحُ أبدانكم، ويذرأُ [يوجد] القملَ الفُساء" [وسؤالي هو]: هل ينطبق ذلك على محمد حيث انتشر القمل في رأسه؟ (2) وفي كتاب (الحاوي في الطب للرازي ج 1 ص 202) "وأما القمل فنوع واحد وتولد قمل صغار في الأشفار ويعرض لمن يكثر الأطعمة، ويقلل الاستحمام". (3) وفي كتاب (طلبة الطلبة في الإصطلاحات الفقهية للنسفي ج 1 ص 109) "الوسخ يقمل أي يصير ذا قمل" (4) وفي كتاب (أمالي ابن سمعون ج 2 ص 116) "القمل المعروف يتولد من العرق والوسخ إذا أصاب ثوباً أو بدناً أو شعراً، حتى يصير المكان عفناً" (5) وفي كتاب (الحيوان للجاحظ ج 3 ص 331) "كذلك القول في القمل الذي إنَّمَا يُخْلق من عَرَق الإنسان ومن رائحته ووسَخِ جلده وبخار بدنه" (6) وأيضا في كتاب (الحيوان للجاحظ ج 5 ص 369) "القمل يعتري مِنَ العَرَق والوسَخ إذا علاهما ثوبٌ أو رِيشٌ أو شعر حتى يكون لذلك المكانِ عَفَن وخُموم" (7) ٍوتساؤلي الملح هو: هل ينطبق ذلك على محمد الذي ملأ القمل رأسه؟ وبرضه النصارى هم الوسخين؟

(8) المضيف: ماذا كانت النظرة إلى الإنسان الذي فيه قمل؟

الإجابة: (1) أكتفي بما جاء في (معجم مقاييس اللغة لأبي الحسين بن زكريا ج 5 ص 29) "القمل: كلمة تدل على حقارة وقماءة، فرجل قمِل أي حقير" (2) مجرد تساؤل: ما هي نظرتكم إلى محمد وقد كان رجلا قمِلا؟

(3) الفقه الخاص بالقمل

(9) المضيف: ذكرت في معرض حديثك أن هناك فقه خاص بالقمل. هل يمكن أن توضح ذلك؟

الإجابة: دعني أوضح ذلك من القرآن ومن الشريعة الإسلامية: (1) جاء في (سورة البقرة 196) (مرتلة) "فمن كان منكم مريضا أو به أذى من رأسه ففدية من صيام أو صدقة أو نسك" (2) وجاء في (تفسير الطبري ج 2 ص 235) "من كان مريضا .. أو كان به أذى من رأسه: من قمل فحلق, ففدية: من صيام ثلاثة أيام، أو صدقة تفرق بين ستة مساكين أو نسك [دم ذبيحة] والنسك: شاة" (3) وجاء في (زاد المسير في علم التفسير لعبد الرحمن الجوزي ج 1 ص 205و 206) "قوله تعالى هذا نزل على سبب: وهو أن كعب بن عُجْرة كثر قمل رأسه حتى تهافت على وجهه فنزلت هذه الآية فيه فكان يقول فيَّ نزلت خاصة، (فيديو الشعراوي) (4) وجاء عنه في (سنن سعيد بن منصور ج 2 ص 716) "عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَعْقِلٍ قَالَ كُنَّا جُلُوسًا فِي الْمَسْجِدِ فَجَلَسَ إِلَيْنَا كَعْبُ بْنُ عُجْرَةَ فَقَالَ فِيَّ نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ "فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضًا أَوْ بِهِ أَذًى مِنْ رَأْسِهِ" قَالَ قُلْتُ كَيْفَ كَانَ شَأْنُكَ؟ قَالَ خَرَجَنْا مَعَ رَسُولِ اللَّهِ مُحْرِمِينَ فَوَقَعَ الْقَمْلُ فِي رَأْسِي وَلِحْيَتِي وَشَارِبِي حَتَّى وَقَعَ فِي حَاجِبِي فَذَكَرْتُ ذَلِكَ لِرَسُولِ اللَّهِ فَقَالَ مَا كُنْتُ أَرَى أَنَّ الْجَهْدَ بَلَغَ مِنْكَ هَذَا ادْعُ الْحَالِقَ فَجَاءَ الْحَالِقُ فَحَلَقَ رأسي" (5) وجاء في (معجم ابن الأعرابي لابن درهم البصري ج 4 ص 202) "عن ابن عمر قال: قال رسول الله لكعب بن عجرة: أتؤذيك هوام رأسك؟ يعني قمل رأسك، قال: نعم قال: احلق رأسك وافتد. فافتدى ببقرة"

(10) المضيف: هل حَلْق الشعر الذي به قمل مباح للمِحْرِم أم محرم حسب الشريعة؟

الإجابة: للإجابة على ذلك دعنا نستعرض الأقوال التالية: (1) جاء في (تفسير الطبري ج 2 ص 235): قال شيخنا علي بن عبيد الله اقتضى قوله: (سورة البقرة 196) (مرتلة) "ولا تحلقوا رؤوسكم حتى يبلغ الهدي مَحِلَّه" تحريم حلق الشعر سواء وجد به الأذى أو لم يوجد حتى نزل "فمن كان منكم مريضا أو به أذى من رأسه ففدية من صيام أو صدقة أو نسك" فاقتضى هذا إباحة حلق الشعر عند الأذى [القمل] مع الفدية فصار ناسخا لتحريمه المتقدم" (2) وفي (موطأ مالك ج 1 ص 324) "إذا رَمَى الرجل المحرِم جَمْرَةَ الْعَقَبَةِ فَقَدْ حَلَّ له قَتْلُ الْقَمْلِ وَحَلْقُ الشَّعْرِ وَإِلْقَاءُ التَّفَثِ [أي الشعر المحلوق] وَلُبْسُ الثِّيَابِ"

(11) المضيف: ما حكم الشريعة على من يقتل قملة؟

الإجابة: (1) جاء في (تبيين الحقائق شرح كنز الدقائق لابن علي الزيلعي ج 2 ص 66) "لو قَتَلَ أحد قَمْلَةً سَاقِطَةً على الْأَرْضِ لا شَيْءَ عليهِ .. وَإِنْ قَتَلَ قَمْلا كَثِيرًا أَطْعَمَ نِصْفَ صَاعٍ من بُرٍّ [قمح] وَلَوْ وَقَعَ في ثَوْبِهِ قَمْلٌ كَثِيرٌ فَأَلْقَاهُ على الشَّمْسِ لِيَمُوتَ الْقَمْلُ وَجَبَ عليه نِصْفُ صَاعٍ من بُرٍّ وَإِنْ لم يَقْصِدْ بِهِ قَتْلَ الْقَمْلِ لا شَيْءَ عليه" (2) وللشافعي رأي آخر: فقد جاء في كتاب (الأم لابن إدريس الشافعي ج 2 ص 200 و201) "من قَتَلَ من الْمُحْرِمِينَ قَمْلَةً ظَاهِرَةً على جَسَدِهِ أو أَلْقَاهَا أو قَتَلَ قَمْلا حَلالٌ فَلا فِدْيَةَ عليه" (3) وجاء في كتاب (المحلى لابن حزم ج 3 ص 86) "َإِنْ تَأَذَّى إنسان بِوَزَغَةٍ أو بُرْغُوثٍ أو قملة فوجب عليه دَفْعُهُنَّ عن نَفْسِهِ فَإِنْ كان في دَفْعِهِ قَتْلُهُنَّ دُونَ تَكَلُّفِ عَمَلٍ شَاغِلٍ عن الصَّلاَةِ فَلاَ حَرَجَ في ذلك لأننا قد رُوِّينَا عنه صلى الله عليه وسلم "الأَمْرَ بِقَتْلِ الْوَزَغِ" من طَرِيقِ أبي هُرَيْرَةَ وَسَعْدِ بن أبي وَقَّاصٍ وَأَمِّ شَرِيكٍ. وَلاَ يَجُوزُ له التَّفَلِّي في الصَّلاَةِ، وَلاَ أَنْ ينشغل بِرَبْطِ بُرْغُوثٍ أو قَمْلَةٍ في ثَوْبِهِ إذْ لاَ ضَرُورَةَ إلَى ذلك" (4) وجاء في كتاب (الأوسط في السنن والإجماع والاختلاف للنيسابوري ج 3 ص 277) "اختلفوا في قتل القمل في الصلاة فرخصت فيه طائفة، رُوِّينا عن أنس أنه كان يقتل القمل في الصلاة، وكان الحسن يقتل القمل في الصلاة" (5) وجاء أيضا في كتاب (المحلى لابن حزم ج 7 ص 247) "عن عِكْرِمَةَ قال لاَ بَأْسَ أَنْ تُمَشِّطَ الْمَرْأَةُ الْحَرَامُ الْمَرْأَةَ الْحَرَامَ وَتَقْتُلَ قَمْلَ غَيْرِهَا" (6) وجاء في (مصنف عبد الرزاق بن همام الصنعاني ج 4 ص 412) "حدثنا بن البيلماني قال كنت مع بن عمر إذ جاء رجل فقال ما تقول في محرم قتل قملة فقال بن عمر ينحر بَدَنَة [أي يذبح ذبيحة]. فضحكت فنظر إلي وقال لا تلمني لعمر. الله يسألني عن القملة، وأحدهم يثب على أخيه بالسيف!!!" [تفسير وتعليق]

 (4) علاج القمل

(12) المضيف: ما هو علاج القمل؟

الإجابة: (1) جاء في كتاب (أمالي ابن سمعون ج 2 ص 120) "إن غسلت المرأة أصول شعرها بماء السلق منع القمل. ودهن القرطم إذا دهن به إنسان مات قمله، وإن غسل البدن بخل وماء البحر قتل القمل، وإذا مسح الرأس والبدن بزئبق مقتول بدهن سمسم منع القمل من الرأس والثياب. (2) وجاء في كتاب (الحيوان للجاحظ ج 5 ص 371و372) "إذا قَمِلَ إنسانٌ وأفرط عليه ذلك زأبَق رأسه إن كنّ في رأسه أو جسده .. (3) وجاء في كتاب (القانون في الطب لابن سينا ج 3 ص 512) "يعمل دهن الفجل وقوته موافقة لمن عرض له قمل كثير في رأسه وجسده من مرض" (4) ويذكر كتاب (الجامع لابن راشد الأزدي ج 11 ص 71) (منشور كملحق بكتاب المصنف للصنعاني ج10) طريقة أخرى أشار بها النبي، فقيل "عن قتادة أن عبد الرحمن بن عوف شكا إلى النبي القمل فرخص له في قميص من حرير تحت الثياب" (5) يؤيد ذلك ما جاء في (مسند أبي داود الطيالسي ج 1 ص 265) "عن قتادة عن أنس ان عبد الرحمن والزبير شكيا إلى رسول الله القمل فرخص لهما في قميص الحرير" (6) والواقع أنني تعجبت أن الرسول لم يصف لهم التداوي ببول البعير أو بول الرسول، فلعل حضرات الشيوخ الأفاضل يعرفوننا السبب في ذلك.

(5) خطورة القمل

(13) المضيف: ما هي خطورة القمل؟

الإجابة: القمل (1) فتوى الأزهر رقم ( 685) بتاريخ 27 مايو 1919م عن تفشى حمى التيفوس: أفتى فضيلة الشيخ محمد بخيت المفتى قائلا: "كل من الحمى التيفوسية والحمى الراجعة تنتقل من شخص إلى آخر بواسطة القمل (2) [وأكمل قائلا]: وشر المهلكات أمراض تتفشى وحميات تنتشر وتفتك بالنفوس فتكا ذريعا بإهمالنا تعاليم الدين الصحيحة (3) [واستطرد قائلا]: هذا المرض يسبب ارتفاع درجة الحرارة ويؤدي إلى الموت" (4) ولهذا استنتج البعض أن موت محمد رسول الإسلام كان نتيجة حمى التيفوس بالإضافة إلى أثر السم الذي كان في كتف الشاة التي أكل منها.

(14) المضيف: هل هناك مرجعية تستدل بها على ذلك؟

الإجابة: نعم (1) فقد جاء في كتاب (الطبقات الكبرى لابن سعد ج 2 ص 208) "عن أبي سعيد الخدري قال جئنا النبي فإذا عليه صالب من الحمى ما تكاد تقر يد أحدنا عليه من شدة الحمى فجعلنا نسبح فقال لنا رسول الله ليس أحد أشد بلاء من الأنبياء .. فالنبي من أنبياء الله يسلط عليه القمل حتى يقتله .. [وعاد فقال]: ويبتلى النبي بالقمل حتى يقتله القمل" (2) وأيضا يحكي نفس المرجع (الطبقات الكبرى لابن سعد ج 5 ص 109) قصة رجل مات بسبب القمل بقوله: "عن أبي حمزة قال: قد رأيت القمل يتناثر من محمد بن علي فلما قضينا نسكنا رجعنا إلى المدينة فمكث ثلاثة أشهر ثم توفي" (3) والعجيب أن نرى المثل العليا لأئمة الفقهاء يتمسكون بهذه القذارة ويتهاونون بخطورتها وليس أدل على ذلك مما جاء في كتاب (تاريخ الإسلام ووفيات المشاهير والأعلام لابن عثمان الذهبي ج 50 ص 255و 256) يقول أن "الشيخ محيي الدين النووي .. كان إماما بارعا وكان شديد الورع والزهد .. وترك الملبس إلى الثياب الرثة المرقعة، ولم يدخل الحمام .. وحكى لنا الشيخ أبو الحسن بن العطار أن الشيخ قلع ثوبه ففلاه أحد الطلبة، وكان فيه قمل فنهاه وقال: دعه" وعجبي ممن يرمونا بأن النصارى وسخين، ولعله اتضح جرم هذه الأكذوبة التي ما هي إلا عملية إسقاط.

() المضيف: وماذا قال الكتاب المقدس عن القمل؟

الإجابة: الواقع أن الكتاب المقدس لم يذكر هذه الحشرة القذرة. (2) إلا في الضربة الثالثة (خر8: 16) ضد فرعون مصر ليطلق شعب الله من أسره (3) وقد أشير إليها بضربة البعوض (4) وإني أتساءل هل ضرب الله محمد بهذه الضربة [ضربة القمل] ليتوب عن خدعته للشعب وقهرهم بالسيف ليعتنقوا هذه الأكذوبة التي كان يدعو لها؟ حتى أماته بها؟

ثانيا: "مفاهيم مسيحية "

(15) المضيف: نأتي للجزء الروحي، كلمتنا قبلا عن مفهوم الخطية، فماذا تريد أن تقدم لنا هذه الحلقة؟

الإجابة: (1) نعم تكلمت عن مفهوم الخطية، وقلت أن هناك معنى جوهري وهو الانفصال عن الله، ومعنى ظاهري وهو أنواع الشرور التي يرتكبها الإنسان: زنا قتل نجاسة كذب .. إلخ (2) واليوم أريد أن أتكلم عن نتائج الخطية: 1ـ العقوبة 2ـ الفساد  3ـ العبودية.

(16) المضيف: وماذا تريد أن تقول عن عقوبة الخطية؟

الإجابة: (1) جاء في الكتاب المقدس (رو6: 23) "أجرة الخطية هي موت" (2) وأيضا في (يع1: 15) "الشهوة اذا حبلت تلد خطية، والخطية اذا كملت تنتج موتا" (3) معنى ذلك: عندما ينفصل الإنسان عن الله، فهو في الواقع ينفصل عن الحياة، لأن الله هو مصدر الحياة، ومن ينفصل عن الحياة يغشاه الموت. (4) وهو الموت الأبدي في جهنم الأبدية (5) ولكن شكرا لله الذي دبر لنا خطة الخلاص والنجاة من عقوبة الخطية بموت المسيح عوضا عنا (6) فهل تقبل فداء المسيح، وغفرانه لخطاياك؟ قدم توبة الآن واقبله مخلصا لحياتك، واطلب أن يغير قلبك لتعيش معه في طريق القداسة. آمين.

(17) المضيف: هل يمكن أن نأخذ بعض المداخلات؟

الإجابة: بكل سرور

ثالثا: "التعليق على خالد الجندي"

(18) المضيف: موعدنا الآن مع التعليق على حلقة خالد الجندي ود. الباز، فأي الموضوعات ستعلق عليها؟

الإجابة: لقد علقت في الحلقة الماضية على بعض الاعترافات الخطيرة التي صرح بها الشيخ خالد الجندي والدكتور محمد الباز، منها: (1) كتب التراث فيها الغث والثمين (2) وأن الإسلام في خطر. (3) واليوم سأعلق على تيار التنصير (4) وعجز الشيوخ عن مواجهة التيار.

(1) تيار التنصير

(19) المضيف: وما هو تعليقك على تيار التنصير؟

الإجابة: نسمع ما قاله الشيخ خالد الجندي: (قيديو ق: 4:35) لا يمكن ان اتصور ان اهمل في اولادي لحد ما ييجي شت تيار التنصير ياكلهم اكل!! اه تيار ايه؟ تنصير؟ هو فيه تنصير؟ فيه تيار تنصير؟ اه فيه. احنا بنفتح الملف بكل شجاعة، ومع احترام كامل لكل التيارات فيه ناس بتتنصر؟ اه  حنكذب؟ حنحط رؤسنا في الرمل كالنعام؟

(20) المضيف: لابد وأن لك تعليق على هذا الاعتراف الخطير.

الإجابة: (1) الواقع أنا منبهر من شجاعة الشيخ خالد للإدلاء بهذا الاعتراف الخطير (2) فقد تجاهل الشيوخ والعلماء هذا الواقع الحادث سنين طويلة (3) ربما ظنوا أنها موجة قصيرة ستنتهي بالتجاهل والإهمال بعد قليل (4) ولكن بعد أن تشجع العابرون للمطالبة الشرعية أمام المحاكم بحقهم في حرية العقيدة وتغيير الديانة (5) أصبح إنكار هذا الواقع بالفعل كالنعامة التي تضع رأسها في الرمال. (6) لست أقول ذلك بهدف التحدي أو التعالي ولكني أذكر ذلك لأنه واقع وعلى بقية المسلمين التفكير بحثا عن الحق، فكل من يجد الحق لا يعبأ بأي إعتبار من أجل مصيره الأبدي.

(2) عجز الشيوخ

(21) المضيف: وماذا كان رد فعل الشيخ خالد على هذه الحقيقة؟

الإجابة: دعونا نسمع الشيخ خالد يعبر بنفسه قائلا: (فيديو ق: 4:58) صحيح واحده اتصلت بي في يوم من الايام. وده المؤسف بقي ان الناس فاكرة ان المشايخ عندهم عصا موسي عندهم حاجه كده يقدر يعمل بيها حاجه بأمر الله. يا عصا اعملي كذا بأمر الله الكلام ده مش صحيح. واحده اتصلت بي انا بستغيث بيك انا .. اتفضلي يأمي فيه ايه؟ اتفضلي ياستي. قالت لي انا وجوزي قاعدين في المملكة العربية السعودية بقالنا فترة. طيب. ابننا كبر ولازم يخش الجامعة. طيب. رجعناه يخش الجامعة حلو (5:25) وبعدين قالت لي انضم بقي طبعا اخد شقة مفروشة وقعد فيها اتعرف بناس وبعدين؟.. ادمن؟ لأ. بقي شاذ؟ لأ. بقي حرامي؟ لأ. شرب بانجو؟ لأ. (5:42) اتنصر!! بمنتهي السلاسة بمنتهي البساطة. قلتلها طب انت عايزه مني ايه ماذا يفعل الشيخ .. كل واحد يحمي ولاده تقعد مع ولادك تفهمهم دينهم انما ابنك عمال تعلمه في سباحة وتعلمه الكاراتيه .. (فيديو 6:28) ما علمتوش الفاتحة ومعرفتوش حاجه عن سيدنا النبي صلعم

(22) المضيف: هل تريد أن تقول شيء عن هذا الكلام؟

الإجابة: (1) أرى في هذا الكلام اعتراف آخر خطير وهو عجز الشيوخ عن مواجهة تيار التنصير، بقوله: "المؤسف بقي ان الناس فاكرة ان المشايخ عندهم عصا موسي" (2) قلتلها طب انت عايزه مني إيه؟ ماذا يفعل الشيخ؟ .. كل واحد يحمي ولاده. (3) بهذا تملص من المسئولية ولكنه يتدارك نفسه بقوله: (فيديو6:28) دي حالة يعني تستدعي ايه؟ طبعا كل المجتمع مسؤل، انا مبخليش حد يتنصل من المسئولية انما المسؤولية الاولي الاب والام عايزين يرموها علي المشايخ عايزين يرموها علي الازهر عايزين يرموها علي المساجد .. (4) ثم يعود ويؤكد العجز عن مواجهة تيار المتنصرين بقوله: (فيديو13:23) ده بس ايه رد علي أخت سألت الشيخ سالم النهارده بتقوله الشيخ خالد قال وانا اعمل لك ايه؟ ايوه انا اعمل لك ايه ده صحيح". (5) وتعليقي أقول: يا فضيلة الشيخ إنت تقدر تعمل الكثير, تقدر تقرأ وتدرس وتقارن، وتصل للحقيقة فتعلنها والحق له جاذبيته التي تنير العقول وتغير القلوب وتخلص الإنسان من الباطل (6) أحبائي المسلمين لا تنتظروا من الشيوخ شيئا، فقد اعترفوا بعجزهم، وعلى كل إنسان أن يبحث عن طريق خلاصه بنفسه (7) واطلب من الله المحب فيرشدك إلى معرفته، قل له: اشرق يارب بنورك في عقلي وقلبي وخلصني آمين.

(23) المضيف: هل يمكن أن نأخذ بعض المداخلات؟

الإجابة: بكل سرور. يسعدنا أن نسمع اختبارات عبور، تشجعوا بالشادة للمسيح أنه غير حياتكم.